البرازيل تهيمن على سوق الدجاج في الشرق الأوسط رغم تراجع الأسعار

البرازيل تهيمن على سوق الدجاج في الشرق الأوسط رغم تراجع الأسعار

أعلنت الجمعية البرازيلية للبروتين الحيواني، اليوم الاثنين، أن متوسط صادرات البرازيل من الدجاج خلال النصف الأول من عام 2024 يظهر توقعات مستقبلية إيجابية للفترة المتبقية من العام.

وأرجعت الجمعية ذلك إلى استمرار الطلب القوي من المستوردين التقليديين في الشرق الأوسط وتراجع المنافسة من الإمدادات الأمريكية.

وأفادت الجمعية أن متوسط صادرات البرازيل من الدجاج بلغ 431,400 طن شهريًا حتى يونيو/حزيران، وهو أعلى بنسبة 0.8% من المتوسط الشهري المسجل في عام 2023 الذي بلغ 428,200 طن.

وأشار البيان إلى أن غياب مصدري الدجاج من الولايات المتحدة عن السوق، واستمرار المبيعات إلى دول مثل الإمارات والسعودية، يعدّ أمرًا إيجابيًا للموردين في البرازيل، التي تعتبر أكبر مصدر للدجاج في العالم. وقال لويس روا، مدير الأسواق في الجمعية، في بيان لرويترز: “مع وجود سوق محلية أكثر جاذبية، تتراجع الصادرات الأمريكية، وهو اتجاه سيستمر خلال الشهور والسنوات المقبلة”.

وأوضح أن هذا الوضع سيزيد من حجم صادرات الشركات البرازيلية إلى دول في أمريكا اللاتينية، مثل المكسيك وتشيلي، مما يسمح للبرازيل بإعادة فرض نفسها في الأسواق الاستراتيجية بمنتجات مثل أفخاذ الدجاج وصدورها.

وقالت الجمعية إن صادرات الدجاج البرازيلية كانت الأفضل تاريخيًا من حيث الحجم بين أبريل/نيسان ويونيو/حزيران. ومع ذلك، لم تكن الصورة جيدة من حيث السعر، إذ بلغت قيمة مبيعات تصدير الدجاج 4.636 مليار دولار في النصف الأول، أي أقل بنسبة 10.3% مقارنة بالفترة نفسها من عام 2023 حيث بلغت 5.168 مليار دولار.

جدول متوسط صادرات الدجاج البرازيلية

الدجاج البرازيلي

الفترة متوسط الصادرات (طن/شهر) نسبة التغير مقارنة بـ 2023
النصف الأول 2024 431,400 +0.8%
2023 428,200

جدول قيمة مبيعات تصدير الدجاج البرازيلية

الفترة قيمة المبيعات (مليار دولار) نسبة التغير مقارنة بـ 2023
النصف الأول 2024 4.636 -10.3%
النصف الأول 2023 5.168

إقرأ أيضاً | أسعار التكييفات في مصر 2024 بعد انخفاض الأجهزة الكهربائية

شارك هذا الخبر :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكتشاف المزيد من القمة 24

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

Scroll to Top