صفقة القرن.. رسمياً عبدالله السعيد زملكاوي

عبدالله السعيد

أعلن نادي الزمالك المصري رسمياً عن تعاقده مع اللاعب عبدالله السعيد، في صفقة اعتبرت بمثابة “صفقة القرن” لجماهير النادي وعشاق كرة القدم في مصر والعالم العربي.

عبدالله السعيد، الذي يعتبر أحد أبرز نجوم كرة القدم في مصر، قد انتقل إلى الزمالك قادماً من نادي بيراميدز، في صفقة انتقال حر بعد انتهاء عقده مع النادي السابق.

تمت هذه الصفقة بعد مفاوضات طويلة بين إدارة الزمالك ووكيل اللاعب، حيث تم التوصل إلى اتفاق يرضي الطرفين. وتعد هذه الصفقة خطوة هامة لتعزيز صفوف الفريق وتعزيز فرصه في المنافسة على البطولات المحلية والقارية.

عبدالله السعيد، الذي يلعب في مركز الوسط المهاجم، يتمتع بمهارات فنية عالية وقدرة على صناعة الأهداف وتسجيلها. وقد أثبت نفسه كأحد أبرز اللاعبين في الدوري المصري وقدم أداء مميزاً مع فريقه السابق بيراميدز.

يعتبر السعيد أيضاً منتخباً وطنياً، حيث شارك في عدة بطولات دولية مع منتخب مصر، وساهم في تحقيق العديد من الانتصارات والتأهل إلى بطولات كبرى مثل كأس العالم وكأس الأمم الأفريقية.

تلقت الصفقة ترحيباً كبيراً من جماهير الزمالك وعشاق كرة القدم في مصر والعالم العربي، حيث اعتبروها صفقة مهمة لتعزيز فريقهم المفضل وزيادة فرصه في تحقيق الانتصارات والبطولات.

تعد هذه الصفقة أيضاً خطوة هامة في سباق الأندية المصرية على ضم أفضل اللاعبين وتعزيز قوتها الفنية والبدنية. ومن المتوقع أن يكون للسعيد دور كبير في تحقيق طموحات الزمالك ومنافسة الأندية الأخرى على البطولات.

تجدر الإشارة إلى أن عبدالله السعيد سيحمل القميص رقم 10 في الزمالك، وهو الرقم الذي يرتديه اللاعبون الأساطير والنجوم في الفريق. ويعتبر حمل الرقم 10 تكريماً وثقة من الإدارة في قدرات السعيد وموهبته الكروية.

بهذه الصفقة، ينضم السعيد إلى قائمة كبيرة من اللاعبين الذين انتقلوا إلى الزمالك وتركوا بصمة قوية في تاريخ النادي، مثل حسام حسن وحازم امام وعبد الواحد السيد وغيرهم من النجوم.

بالتأكيد، ستكون هناك توقعات كبيرة على عبدالله السعيد وأدائه مع الزمالك، وسيتم مراقبته بشكل كبير من قبل الجماهير ووسائل الإعلام. ونأمل أن يكون له دور مهم في تحقيق النجاحات وتحقيق طموحات النادي وجماهيره.

 

شارك هذا الخبر :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكتشاف المزيد من القمة 24

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

Scroll to Top